فرنسا تدعو لاجتماع عاجل في مجلس الأمن بشأن حلب

0

وكالات – مدى سورية

دعت وزارة الخارجية الفرنسية إلى عقد جلسة عاجلة في مجلس الأمن الدولي حول حلب على خلفية التطورات الأخيرة التي تشهدها المدينة.

وحملت الولايات المتحدة الأمريكية روسيا كامل المسؤولية على ما يرتكبه النظام السوري من جرائم ضد المدنيين السوريين في مختلف أنحاء البلاد.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، جون كيربي، إن “لروسيا نفوذا كبيرا على بشار الأسد، وعندما أبدت في الماضي رغبة في استخدام ذلك النفوذ من أجل تحقيق نتيجة إيجابية أحدث ذلك فرقًا”.

وأضاف في مؤتمر صحفي يوم أمس الاثنين، “لطالما أكدنا مرارا وتكرارا أن روسيا تتحمل المسؤولية القصوى في ما يفعله النظام السوري، وما يُسمح له القيام به من حيث الخسائر البشرية وتدمير البنى التحتية، بما في ذلك المستشفيات داخل حلب وما حولها”.

تأتي تصريحات كيربي في الوقت الذي تشن فيه روسيا والنظام السوري غارات على الأحياء الشرقية المحاصرة من مدينة حلب، وأودت الغارات أمس الاثنين وحده بحياة ثلاثين شخصا وإصابة ٢٥٠ آخرين بجروح.

وقال كيربي إن “الحكومة السورية تثبت أنها راغبة بقتل الأبرياء وتدمير البنى التحتية وتحويل المدينة إلى أنقاض”، وأضاف “لا يحضرني أن (النظام السوري) يجلب سلال الأغذية ويوفر المياه والكهرباء ويحاول إعادة الحياة إلى طبيعتها في حلب، لم أر دليلا على ذلك قط”.

وكانت الأمم المتحدة قد طالبت جميع الأطراف في سورية بوقف القتال وإدخال المساعدات الإنسانية إلى المدنيين المحاصرين، في الوقت الذي قال منسقها الإنساني إن نحو ١٦ ألف من المدنيين نزحوا في حلب إثر تصاعد أعمال العنف.

Comments are closed.