هيئات مدنية تحذر من كارثة إنسانية في وادي بردى ودمشق

0

وكالات – مدى سورية

حذرت الهيئات المدنية والفصائل العسكرية، في منطقة وادي بردى في ريف دمشق الغربي من “كارثة إنسانية” نتيجة الحصار والقصف اللذين ينفذهما النظام والميليشيات المساندة له، ونتيجة انقطاع المياه عن أحياء العاصمة دمشق.
وفي تسجيل مصور نشر على موقع “يوتيوب”، طالبت الفعاليات المجتمع الدولي بـ”تحمل مسؤولياته وإجبار النظام على إيقاف المجازر والكارثة الإنسانية، بحق ٧ ملايين شخص في دمشق، ومئة ألف آخرين في منطقة وادي بردى”

في سياق متصل، قال المتحدث الرسمي باسم منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف”، كريستوف بوليارك، إن المنظمة ساعدت في إعادة تأهيل مئة وعشرين بئرَ ماء في العاصمة دمشق وما حولها، تغطية ثلث الاحتياجات اليومية من المياه.
وأبدت المنظمة قلقها من احتمال زيادة إصابة الأطفال بأمراض الإسهال نتيجة تردي نوعية المياه، لافتة إلى ارتفاع أسعار المياه، إذ وصل سعر “خزان” مياه الشرب، سعة ألف ليتر، في العاصمة دمشق حتى ٢٥ ألف ليرة سورية

Comments are closed.